طالب وخريج من "القدس المفتوحة" يحصلان على براءتي اختراع من أصل 8

2020-01-21 10:02:59

حصل مشروعان لخريج وطالب من جامعة القدس المفتوحة على براءتي اختراع من وزارة الاقتصاد الوطني، وذلك ضمن (8) مشاريع نجحت في الحصول على براءات اختراع، وأعلن عن ذلك في احتفال أقامته وزارة الاقتصاد بحضور معالي وزير الاقتصاد الوطني خالد عسيلي، ورئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز المهندس عدنان سمارة، وممثلين عن القطاعين العام والخاص.

والمشروعان الفائزان يعودان للطالب محمود يوسف أحمد مساعيد من فرع الجامعة في جنين، والخريج إبراهيم عوض الله مقبل زواهرة من فرع الجامعة في بيت لحم.

وبموجب براءة الاختراع التي تم منحها، يحصل الفائزان على براءة هذا الاختراع لمدة (16) عاماً، بدءاً من تشرين الأول الماضي.

وأكد الوزير العسيلي خلال مراسم تسليم الشهادات أن "فلسطين غنية بالرياديين والمخترعين الذين ستوفر لهم الوزارة الدعم اللازم وتستثمر فيهم"، لافتاً إلى قيام الوزارة خلال العام الماضي وبالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية "الوايبو" بإنشاء (11) مركزاً للإبداع والتميز (TISC) تضم جامعات، وغرفاً تجارية، وحاضنات، والمجلس الأعلى للإبداع والتميز، ومشيراً إلى أن الدفعة الأولى من هذه المراكز سيتم إطلاقها في الوقت القريب، بعد أن تلقوا التدريب الفني اللازم.

بدوره، قال رئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز م. عدنان سمارة: "لا بد أن نكون جزءاً من التغيير، والحصول على براءات الاختراع هو بمثابة جواز سفر للمضي قدماً في التطور والاختراع"، مشيراً إلى وجود صندوق التميز والإبداع التبع للمجلس، الذي يدعم الشركات الناشئ.

من جانبه، قال رئيس "القدس المفتوحة" أ. د. يونس عمرو إن "الجامعة تخطو خطوات متسارعة نحو الإبداع والتميز في المجالات المختلفة، وما فوز الجامعة ببراءتي اختراع من أصل (8) اعتمدها وزارة الاقتصاد الوطني إلا دليل على تميزها بطريقة تدريسها القائمة على أحدث أساليب التعليم في العالم والدعم البحث العلمي المتواصل من قبل مجلس الأمناء ".

وحصل الطالب مساعيد، أحد طلبة كلية الزراعة والمتخصص في الإنتاج النباتي والوقاية، على براءة اختراع لعمله الذي يحمل اسم "الآلة الزراعية البيئية المتكاملة"، وهي آلة تقوم بأكثر من وظيفة في الوقت نفسه، عبر حراثة وتحضير التربة للبدء بعملية الزراعة، إضافة إلى جمع البلاستيك من الأرض الزراعية، وتسوية التربة (دحل التربة ورصها)، ووضع شبكة الري بطرق ميكانيكية وغير ميكانيكية، كما تستخدم في عملية زراعة المحصول بطريقة تزيد من الإنتاجية، ويمكن شبك الآلة على جرار زراعي، وقد استخدمت في زراعة محصول الذرة.

أما الخريج زواهرة المتخصص في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من كلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية بفرع الجامعة في بيت لحم، فقد ابتكر سريراً ذكياً لمرضى ملازمي الفراش، وهو جهاز يقوم بتغيير وضعيات المريض يمنة ويسرة بشكل أوتوماتيكي دون تدخل طرف خارجي، فمن خلال مؤقت زمني يمكن لهذا الجهاز أن يقلب المريض جهة اليمين أو اليسار، علماً بأنه يجب قلب المريض كل ساعتين كأقصى حد، ويظل الجهاز يؤدي مهمته تلك ما لم يوقفه الشخص المسؤول عنه، علماً بأن التعامل مع المرضى في هكذا حالات يكون يدوياً في وقتنا الحالي.