الاقتصاد تطلق خدمات إلكترونية بمجالات تسجيل حقوق الملكية الفكرية

2021-06-09 19:17:39

أطلق وزير الاقتصاد الوطني خالد العسيلي، اليوم الأربعاء، سجل وكلاء تسجيل حقوق الملكية الفكرية، و12 خدمة الكترونية في مجالات تسجيل حقوق الملكية الفكرية.

وجرى إطلاق السجل، بمشاركة المراقب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير إبراهيم خريشي، ورئيس المكتب العربي في المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) وليد عبد الناصر، عبر تقنية "الفيديوكونفرنس"، بحضور ممثلين عن القطاعين العام والخاص في مقر الوزارة.

ويستفيد من الخدمات وكلاء تسجيل حقوق الملكية الفكرية والجامعات وحاضنات وغيرهم من متلقي الخدمات، وقد تم إنشاء سجل للوكلاء داخل الوزارة واعتمادهم رسميا لتسجيل حقوق الملكية الفكرية والوسيط القانوني بين الوزارة وأصحاب الحقوق خاصة الأجانب، حيث بلغ عدد المسجلين في الوزارة 12 وكيلا معتمدا رسميا.

وبين العسيلي أن إطلاق الخدمات والسجل هو تجسيد لأهداف الاستراتيجية الاقتصادية، واستكمال لجهود الوزارة في تطوير قانون الملكية الصناعية، الذي يتناول الاختراعات، والمؤشرات الجغرافية، واستحداث نماذج المنفعة التي تساهم في حماية الحقوق الملكية الفكرية وتشجع الأفراد على المساهمة في التنمية الاقتصادية.

ولفت إلى العمل على تطوير قانون الشركات، وأتمتة جميع الإجراءات والبنية التحتية لغاية تسهيل التسجيل للأفراد والشركات، علاوة على تنفيذ قرار الرئيس للدمج بين هيئة تشجيع الاستثمار والمدن الصناعية لغايات تسهيل الاستثمار.

وقال "إن معركتنا مع الاحتلال الإسرائيلي لا تطال فقط الاستيلاء على الأرض، والموارد والانتهاكات المستمرة بحق شعبنا وآخرها التعدي على أهلنا في الشيخ جراح، وفي الداخل، والعدوان على أهلنا في قطاع غزة، وإنما طالت الهوية والتراث والموروث الثقافي".

وثمن العسيلي الدور الذي تقوم به بعثة فلسطين لدى الأمم المتحدة والمكتب العربي في منظمة العالمية للملكية الفكرية في هذا المجال، لافتا إلى أن إطلاق هذه الخدمات يأتي تتويجا للتعاون المشترك بين منظمة "الويبو" والوزارة، الأمر الذي يشجع على الاستثمار ونقل التكنولوجيا، بالإضافة إلى العمل على تسهيل وتحديث العمليات ذات الصلة بالملكية الفكرية.

من جانبه، أكد السفير خريشي، أهمية إطلاق الخدمات الكترونية في تسهيل الإجراءات وتسريع تنفيذ المعاملة وسهولة التواصل مع أصحاب العلامات الأجنبية، لافتا إلى أن سجل الوكلاء لبراءات الاختراع والتصميم الصناعي يضمن وصول المبتكرين والصناعيين إلى هيئات معتمدة ومعترف بها يمكنها مساعدتهم في جميع الإجراءات المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.

وأضاف: "سيمثل الوكلاء المعتمدون حلقة الوصل مع الوكلاء العالميين وأصحاب حقوق الملكية الأجانب، وسيتم منحهم تسهيلات كبيرة للاستعاضة عن الإيداع الدولي، الأمر الذي يعود بالنفع على دولة فلسطين كونها عضو مراقب في الويبو ولا تتمتع بجميع خدماتها".

بدوره، أكد مدير دائرة البلدان العربية/ قطاع التنمية الإقليمية والوطنية، المنظمة العالمية للملكية الفكرية وليد عبد الناصر، أن منظمة الويبو تسعى دائما إلى تعزيز التعاون الخاص بموضوعات الملكية الفكرية في فلسطين، من خلال تعزيز الحضور الفلسطيني في المجموعة العربية، عبر المشاركة في الاجتماعات الفنية التي يتم تنظيمها للمجموعة، وكذلك حضور الاجتماعات العربية الإقليمية التي يتم تنظيمها بالتعاون مع جامعة الدول العربية أو أي دولة عربية أخرى، مثمنا الدور الذي تقوم به البعثة الدائمة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة.

وفي السياق ذاته، أشارت مدير عام الملكية الفكرية في وزارة الاقتصاد الوطني رجاء خويلد، إلى أن تداعيات جائحة "كورونا" على الاقتصاد الفلسطيني شكلت حافزا للإسراع في إنجاز مشروع الخدمات الالكترونية الذي بدء العمل عليه مع الويبو في عام 2018 وتمخض عنه إطلاق خدمة الإيداع الإلكتروني.

وأوضحت خويلد أن ما يميز هذه الخدمات هو أنها جاءت نتيجة إبداعات ذاتية مبتكرة لطاقم إدارة تكنولوجيا المعلومات في الوزارة، لافتة إلى العمل على نشر الوعي المحلي حول حقوق الملكية الفكرية وإنجاز قانون الملكية الصناعية واستكمال الخدمات الإلكترونية المتعلقة ببراءات الاختراع والرسوم الصناعية، ووضع المعايير الرئيسية لمؤشرات الابتكار واعتمادها، تمهيدا لتأهيل فلسطين لتكون على خارطة مؤشرات الابتكار العالمي.