الطقس
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 4:17 AM
الظهر 12:46 PM
العصر 4:26 PM
المغرب 7:46 PM
العشاء 9:13 PM
العملات
Loading...
ترددات البث
جنوب فلسطين FM 96.8
أريحا و الأغوار FM 96.8
وسط فلسطين FM 98.3
جنين و الخليل FM 98.3
شمال فلسطين FM 96.4

خاص: ما وراء الارتفاع "الجنوني" بأسعار اللحوم والأضاحي؟

ماشية
ماشية

باتت أسعار اللحوم والمواشي في محافظات الضفة الغربية "جنونية" كما تصفها نقابة أصحاب الملاحم، ما دفع المواطنين للعزوف الملحوظ عن شرائها.

عمر نخلة النبالي رئيس نقابة أصحاب الملاحم يقول لـ"رايــة" إن كيلو لحم الخروف وصل إلى 100 شيكل.

ووفق النبالي، فإن 80% من أصحاب المناسبات استغنوا عن وجبة الغداء في الأعراس، الأمر الذي أدى لانقراض الثروة الحيوانية بشكل كبير.

وقال : "خسرنا نحو 75% من الثروة الحيوانية البلدية، وتبقى لدينا قرابة 25% منها فقط"، لافتا إلى أن ذلك سبب خسائر فادحة للمزارعين.

وتباع اللحوم الطازجة والمستودة حاليا في الأسواق بنفس السعر، منوها إلى أن ذلك لا يحدث في الدول المجاورة التي يتم فيها بيع اللحوم المبردة بأسعار أقل من الطازجة. بحسب النبالي.

أسعار الأضاحي

واستنادًا إلى ذلك، توقع النبالي ارتفاع أسعار الأضاحي هذا العام مقارنة بالسابق، مبينا أن سعر الأضحية سيتراوح بين 500-600 دينار أردني.

كما استبعد رئيس نقابة أصحاب الملاحم بالضفة أن تشهد الأسواق الفلسطينية وفرة في الأضاحي قبيل عيد الأضحى المبارك.

وحمل، النبالي، وزارة الزراعة والحكومة مسؤولية هذا الارتفاع في أسعار اللحوم؛ "نتيجة قلة العرض بسبب قلة الاستيراد وكلفة الضرائب على الأعلاف".

وبحسب النبالي، لم تتعاون الحكومة مع النقابة لضبط أسعار اللحوم رغم تقديمها حلولا لوزارة الزراعة "التي لم تلق اهتماما". على حد قوله.

الزراعة ترد

من جهته، ردّ طارق أبو لبن وكيل مساعد القطاع الاقتصادي بوزارة الزراعة قائلا إنه "لا يوجد مبرر للارتفاع الجنوني بأسعار اللحوم أو الاضاحي"، مشيرا إلى وفرة في هذه الأعداد سواء محليا أو استيرادا.

ويتوفر في أسواق الضفة لعيد الأضحى 15 ألف رأس من الخراف، بالإضافة إلى 8 آلاف رأس ما زالت أوراقها عالقة؛ نتيجة إشكاليات مع الاحتلال. وفق أبو لبن.

واعتبر أنه لن يكون هناك نقص في الأضاحي، منوها إلى عدم وجود تهديد لوصول أسعارها إلى ما تحدث به رئيس النقابة "وستتراوح بين 75-80 شيكل لكيلو لحم الخروف".

وأشار إلى أن هناك ما يزيد عن 12 ألف رأس مستورد في مرحلة التسمين لتكون متاحة في عيد الأضحى، لافتا إلى أن ما يتم استيراده سيكون زيادة عما يتم الاعتماد عليه بالسوق المحلي.

Loading...