أوقات الصلاة
الفجر 05:03
الظهر 11:33
العصر 02:18
المغرب 04:36
العشاء 06:03
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

مراحل مهمة من تاريخ فلسطين

تاريخ فلسطين العصيّ: نقاشات في تاريخ فلسطين وتراثها

إن مراحل مهمة من تاريخ فلسطين عرضة للتلاعب، أو التحريف ،أو سوء الفهم. ويتستر كثير منها تحت ستار عقائدي، لإرساء حقوق حصرية في الأرض، هذا ما يقوله أستاذا اللاهوت والتاريخ اللذين ننشر كتابهما الجديد، بعنوان: "الماضي العصي: دراسات في تاريخ فلسطين."

يتحدى الأمريكي-الدنماركي توماس ل. تومبسون وزوجه الدانماركية، انغريد يلم  التاريخ التوراتي التقليدي لفلسطين والمنطقة:

" يعتمد بحثنا على الأدلة التاريخية والاثرية بدلا من القراءة التقليدية للكتاب المقدس، والتي تقدم ماضيا اسطوريا وتفسر القصص التوارتية والتقاليد كما لو كانت تاريخا موثوقاً".

خلقت الدراسات النقدية، غير المعتمدة على التوراة، لتاريخ فلسطين تساؤلات جديدة حول الرواية الصهيونية لتاريخ المنطقة، والتي وصفها المؤلفان بأنها: "تسخر التاريخ لترسيخ فكرة أن الفلسطينيين شعب مشرذم بلا حضارة أو تاريخ."

على مدار عقود درس الدكتور توماس ل. تومبسون (الولايات المتّحدة) والدكتورة إنغريد يلم (الدنمارك) التاريخ والتراث الفلسطينيين. هذا ويجمع كتابهما الجديد عددا من المحاضرات التي قدماها خلال العام 2018 في مختلف جامعات الضفّة الغربيّة والقدس الشرقيّة - رغم أن تلك المحاضرات أثارت حفيظة الكثيرين، إلّا أنّها لاقت استحسان الزملاء الأكاديميّين.

"أسباب الجدل المثار حول مساعيهم في دراسة التاريخ واضحة، وفجرت في بعض الأحيان جدالا قاسيا وعدائيا. مع ذلك، فإن مشروعهم "رد تاريخ فلسطين القديم إلى الفلسطينيين"، جزء حاسم في مشروع أكبر لمنح فلسطينيي اليوم ذاكرتهم الخاصة؛ كي يستعيدوا ماضيهم الذي سلبته منهم رواية التاريخ في العصر الحديث،" كما أفادنا البروفسور الفخري في جامعة كوبنهاجن، د. نيلز بيتر ليمك.

"يعرض كتاب توماس وانغريد للقراء مفهوما بديلا لتاريخ المنطقة، عبر مداخلتهم المنطقية والمقنعة بشأن تعددية وتنوع تاريخ المنطقة، كما حدثنا الباحث في التاريخ وعلم الإنسان في بلاد الشام، من جامعة لابلاتا الوطنية في الأرجنتين، د. إيمانويل باف.

"في المنطقة التي استعمرت الأجندات الدينية تاريخها، واجتاحتها الصراعات، يلزمنا كتاب كهذا لكي نمتلك كتابة التاريخ، ونحول دون التلاعب فيه بالاعتماد على الكتاب المقدس"، بحسب الأستاذ الفخري في جامعة كوبنهاغن، د. موغنز ميلر.

ينشر هذا الكتاب البيت الانماركي في فلسطين، ويطلقه اليوم الموافق 19 تشرين الثاني 2019 في المتحف الفلسطيني في بيرزيت – رام الله. يجري إطلاق الكتاب بحضور المؤلفين ليجيبوا على الأسئلة التي تثار حول عملهما، وكما يقولان:

"لم يُدوَّن أي تاريخ بعدل وموضوعية كاملين؛ حتى خرائط غوغل عاجزة عن توفير صورة كاملة تبين كافة التفاصيل. الحاضر، نحن نعرفه، ولكن الماضي يتغير كل يوم."

 

لمزيد من المعلومات عن الكتاب او المقابلات يرجى الاتصال بالبيت الدنماركي في فلسطين:
السيدة سحر صوفان- مسؤولة برامج – بريد الكتروني [email protected]، جوال +970 (0) 594224403
السيدة هلة شكوربيك- المديرة- بريد الكتروني [email protected]، جوال +970 (0) 594224400
السيد يبه نيبرو –مدير الاتصال والتواصل- بريد الكتروني [email protected]، جوال +970(0) 594224401

 

الأوسمة
Loading...