أوقات الصلاة
الفجر 5:04 AM
الظهر 12:33 PM
العصر 4:02 PM
المغرب 6:45 PM
العشاء 8:00 PM
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

حملة "إعرف حقوقك" في 4 مدارس تابعة للأنروا في الضفة الغربية

اونروا.. اعرف حقوقك

تزامناً مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، تم تنفيذ أنشطة توعية في 4 مدارس تابعة للأنروا في الضفة الغربية، ضمن حملة "إعرف حقوقك"، التي أطلقها الإتحاد الأوروبي والمفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، في وقت سابق من هذا الشهر، والتي تهدف إلى إشراك الشباب الفلسطيني في نشر الرسائل الرئيسية المتعلقة بحقوق الإنسان وزيادة الوعي العام بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان باعتباره قاعدة صلبة تكملها جميع الاتفاقيات الأساسية لحقوق الإنسان.

وكانت الحملة تضمنت رسائل رئيسية من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان على لوحات إعلانيه وشاشات إلكترونية في مواقع حيوية في جميع أنحاء الأراضي الفلسطينية المحتلة؛ إلى جانب الحملة الإعلامية عبر مواقع التواصل الإجتماعي للشباب الفلسطينيين والمؤثرين والصحفيين لعرض رسائل الإعلان العالمي.
وكجزء من هذه الحملة التي تركز بشكل خاص على دور الأطفال والشباب الفلسطينيين، تم اليوم، في مدرسة الأمعري للبنات تنفيذ مسابقة وأنشطة للتوعية بقيم أساسية مرتبطة بحقوق الإنسان؛ كالديمقراطية، والمساواة، والعمل الجماعي. كذلك، سيتم تنفيذ هذا النشاط إضافة إلى مدرسة الأمعري للبنات في 3 مدارس أخرى تابعة للأنروا خلال الشهر الجاري، هي مدرسة الدهيشة للبنات في بيت لحم، ومدرسة نابلس الاساسية المختلطة، ومدرسة العوجا في أريحا.

لا تزال حقوق الإنسان الأساسية تواجه تحديات في جميع أنحاء العالم، بما فيها فلسطين المحتلة. ويواجه الأطفال الفلسطينيون بوجه خاص عقبات كبيرة في الحصول على الخدمات الأساسية والتمتع بحقوق الإنسان الأساسية. وبعض العقبات ذات طبيعة إنمائية وتُرتبط أحيانا بالمسائل الثقافية والدينية، مثل زواج الأطفال أو العنف القائم على النوع الاجتماعي. فإن العامل الرئيسي الذي يعوق الإعمال الكامل بحقوق الطفل في الأرض الفلسطينية المحتلة هو الاحتلال الإسرائيلي الذي دام عقودا طويلة، بما في ذلك الحصار المفروض على غزة. كما أن القيود المفروضة على حرية التنقل تؤثر تأثيراً شديداً على تمتع الأطفال الفلسطينيين بحقوقهم الإنسانية الأساسية، بما في ذلك الحق في التعليم والحق في الصحة.

يُذكر بأن الـ10 من كانون الأول من كل عام، يُصادف اليوم الذي اعتُمِدَ فيه الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بهدف التعبير عن التزام عالمي باحترام حقوق الإنسان وحمايتها لجميع الافراد دون تمييز. في هذا العام، يبلغ عمر الإعلان العالمي لحقوق الإنسان 71 عاماً، كما يُحتفل هذا العام بالذكرى الثلاثين لاتفاقيه حقوق الطفل الصادرة عن الأمم المتحدة.

Loading...